الرئيسية / موضوع / مشاهدة اشعة الشمس يوم 27 رمضان 1438 وهل هي ليلة القدر في عام 2017

مشاهدة اشعة الشمس يوم 27 رمضان 1438 وهل هي ليلة القدر في عام 2017

مشاهدة اشعة الشمس يوم 27 رمضان 1438 أمر يهم بعض المسلمين ويسألون هل ليلة القدر في شهر رمضان هذا العام 2017 ليلة يوم 27 رمضان أم لا، حيث قد يأخذون من الشمس دليلاً من علامات ليلة القدر المعروفة.

مشاهده مشاهد شمس يوم 27 رمضان 1438 الموافق 22 يونيو 2017 وهل كان يوم 27 رمضان هو ليله القدر يوم الاخره يوم 29 رمضان، حيث كانت الليلة الماضية هي ليلة اليوم السابع والعشرون من رمضان، ويعتقد البعض إن ليله 27 رمضان هي ليله القدر ولكن هذا لم يصل من سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم صراحة هكذا، وقد امرنا الاجتهاد في العشر الأواخر ولذلك علينا ان نقوم بقيام الليل و العبادة في العشر الأواخر جميعهم ، وقد نشر احدهم شروق الشمس وتشاهدة من هنا.

لان لا احد يعلم من هي ليله القدر و عليك الاجتهاد، حتى نهايه شهر رمضان وقد سال سائل حل موعد ليله القدر في كل عام ثابت ام يتغير، وكانت الاجابه عليه من الشيخ من خلال ما قاله النووي رحمه الله في شرح صحيح مسلم، حيث قال انها ليله مبهمه من العشر الاواخر من شهر رمضان و مشاها وطهرها وعفافها ليله -27 -25- 21 واكثرهم، وقد تكون سنه في ليله 27 في سنه و اخره ليله 23 سنه اخرى أو احدى وعشرين وغير ذلك، ولذلك يجب علينا الإجتهاد في العشر الاواخر وعدم تحديد ليلة بعينها.

علامات ليلة القدر

ليله القدر لها علامات وراءه حيث من علامات ليله القدر الذين قال الله تعالى في كتابه العزيز القران الكريم ليله القدر خير من ألف شهر و من علامات ليله القدر في السنه آلنبوية انها ليله صافيه كأن القمر فيها واضح، ليلة ليست برد ولا حر و تكون أشعة الشمس في صباح هذا اليوم مستوية ليس لها اشعه مثل القمر في ليله البدر.

سبب تسمية ليلة القدر بهذا الأسم

ويرجع سبب تسميه ليله القدر حول ما اتفقا عليه السلام ان الله قدر في هذه الليلة ان ينزل فيها القران الكريم كما قال الله في كتابه القران الكريم بسم الله الرحمن الرحيم(  بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ إِنَّا أَنْزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةِ الْقَدْرِ * وَمَا أَدْرَاكَ مَا لَيْلَةُ الْقَدْرِ * لَيْلَةُ الْقَدْرِ خَيْرٌ مِنْ أَلْفِ شَهْرٍ * تَنَزَّلُ الْمَلَائِكَةُ وَالرُّوحُ فِيهَا بِإِذْنِ رَبِّهِمْ مِنْ كُلِّ أَمْرٍ * سَلَامٌ هِيَ حَتَّى مَطْلَعِ الْفَجْرِ)،  ومن أسباب تسميه هذه الليلة ايضا ليله القدر ان كلمه القدر في اللغه تدل على الشرف و رفع وعلو الشأن، وفي ذلك فهي لها شأن عظيم كما يُقدر الله في هذه الليله الارزاق للسنه القادمة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.