الرئيسية / موضوع / حل مشكلة التحدث أمام الناس بدون خوف والتغلب على فوبيا رؤية الجمهور بدون توتر أو قلق

حل مشكلة التحدث أمام الناس بدون خوف والتغلب على فوبيا رؤية الجمهور بدون توتر أو قلق

حل مشكلة التحدث أمام الناس بدون وجود خوف طلب لكل من يقوم بعرض محاضرة أو شرح معلومات أمام الناس ويتضمن التحدث إلى الجمهور بعض الفوبيا أو أعراض التوتر التي توجد عند إلقاء المحاضرة مثلاً وخاصة عند رؤية الناس ونظراتهم إليك وحدك، وتزداد درجة الخوف من الناس عند الكلام إذا كان العدد كبير، فكلما زاد عدد الحضور زادت درجة الخوف من التحدث أمام الناس، لكن هناك تمرينات من أجل حل هذه المشكلة وهي بسيطة وغير معقدة.

مشكلة التحدث أمام الناس

التحدث أمام الناس في حضور مجموع كبير من الناس قد يكون مشكله كبيره لدي البعض من الناس وخاصه الطلاب الذين يقومون بعرض المادة الإعلامية الخاصة بهم في مراحل الجامعة المختلفة او خلال مناقشه رسالة البكالوريوس او الماجستير والدكتوراه، حيث عند طلب مناقشه رسالة الدكتوراه فقد مر الطالب قبلها بتجربة مفيدة كانت حل لمشكلة التحدث أمام الناس بدرجة كبيرة وسريعة، حيث كسرت الخوف عند الخبرة السابقة من خلال المرور على رسائل سابقه ما قبل الدكتوراه وهي التحدث أمام عدد كبير من الناس في رسالة البكالوريوس والماجستير ولذلك درجة القلق أو الخوف عند طلاب الماجستير تكون أكبر من طلاب الدكتوراه.

علاج الرهبة عند الكلام

ولكن كيف يقوم من يعمل على أول مره على التحدث أمام عدد كبير من الناس في ان يكتسب الثقة ويزول الخوف أو القلق من داخله، حتى يظهر بشكل عام متميز مفتوح ورؤية افضل تصلح لجميع من يستمعون إليه، حيث قد يؤدي الخوف أثناء عرض اي ماده إعلامية أمام منطقه تحتوي على عدد كبير من الجمهور المستمعين إلى قله كفاءه المحاضره بدرجه كبيره، حيث وقد تسبب الرغبه الداخلية من الخوف داخل المحاضر إلى ضياع المعلومات المهمه بجانب ظهور أعراض مثل تلك رعشة في الصوت او عدم الجلوس بطريقه مريحه وإن كان المحاضر الذي يقوم بعرض المادة الإعلامية تحدث أمام عدد كبير من الناس بصورة غير مناسبة فقد يسبب عدم وجود راحة في الاستماع الى الجمهور الحاضر، حيث قد جاء من أجل الوصول إلى معلومه معينه او للحصول على فائدة لا يراها تحدث، وبسبب عدم وجود الراحة في الاستماع والتركيز من الجمهور الحاضر فيؤدي به المحاضر إلى الملل، فيفقد زمام المحاضرة ولا يستطيع السيطرة عليها، لذلك قد يشعر بالملل أثناء الجلوس لأنه قد جاء للاستماع حتى يكتسب خبره او معرفه في مجال معين لا يراه تحصل على هذه النسبة المرغوبة الذي يجب أن يحصل عليها أثناء حضور هذه الاجتماع او هذه الندوة خاصة إن كان قد فرغ وقتاً لها خصيصاً.

حل مشكلة التحدث أمام الناس

حل مشكلة التحدث أمام الناس

ينعكس هذا الشعور من الناس إلى المحاضر ويزيد من ارتباكه وبصعوبة وصول المعلومة إلي المستمعين أكثر مما عليه الآن، ولذلك يجب عليها قبل الذهاب إلي المنصة أو غرفه الإذاعة التي يتحدث إلي الناس من خلالها وخاصه في حضور عدد كبير منهم، أن يعرف كيفيه قياس مدى أداءه قبل الذهاب ويقوم بتصليح أخطائه مع والحركات الجسدية البدنية و حركات الوجه واليدين وقراءة الخجل الاجتماعي وعلاجه والإهتمام بالنصائح الأتية التي تساعد في إنشاء حل مشكلة التحدث أمام الناس بدون قلق أو خوف:

  1. يجب عليه ان يتحدث في مجال يفهم فيه بدرجة متميزة.
  2. طرقة عرض الموضوع تكون بطريقه سهله ولا تحتوي على كلمات صعبة الفهم.
  3. طريقة لدخول على خشبة العرض أمام الناس تكن ذات ثقة ونجاح.
  4. تجنب كثيرة الحركة باليد أو الأرجل أو من خلال الجسم.
  5. في حال تعرض أي سؤال على أن يقوم الإجابة الصحيحة وان يكون كامل الثقة فيه.
  6. التدريب شيء مهم جداً قبل العرض الفعلي، حيث التدريب يمنحك الكثير من حل الأخطاء.
  7. الممارسة في المنزل بمفردك يجعلك تتخطي أخطاءك التي تظهر لك وحدك.
  8. التدريب أو التحدث أمام المرأة مفيد جداً في وضع الخبرة الصغيرة قبل التحدث أمام الناس.
  9. أنظر إلى كامل جسمك و حركات يديك ووجهك وهل هي مناسبة أم لا.
  10.  تدرب على كيفية الحالة الفعلية أثناء التحدث غلى الجمهور من الوقوف أو الجلوس أو السير.